أنواعٌ محتملة من العنف

توجد جرائم مختلفة، يمكن أن تعود على الضحية بضررٍ ما. وبالتوازي تتباين الأضرار أو التبعات. يمكن أن يتعلَّق الأمرُ أثناء ذلك بتبعاتٍ مادية أو مالية بعد حادث سرقةٍ بالإكراه على سبيل المثال، أو بإصاباتٍ جسدية، أو كذلك بشكاوى نفسية جسيمة أيضًا.

يجب عليك ألا تتعامل وحدك مع موقفٍ مثل ذلك، تكونُ فيه ضحيةً لجريمةٍ ما. توجَّه إلى مركز استشارات ذي خبراء متخصصين، يستطيعون مساعدتك على التعامل مع ذلك.

تجد هنا سردًا ليس نهائيًا بالجرائم المحتملة.

العنف الجسديّ

العنف الجنسيّ

العنف النفسيّ

العنف الأسريّ

المطاردة

 

العنف الجسديّ

يمكن إحداث الإصابات الجسدية من خلال ضربات أو ركلات أو إصاباتٍ بفعل أشياء أو ما شابهها وقد تُفضي إلى أضرارٍ صحيةٍ متباينة.

العنف الجنسيّ

يتخذ العنف الجنسيّ مثلاً أشكال الإمساك بخصائص جنسية على غير رغبةٍ من الضحية أو ممارسة الجنس بالإكراه أو الإرغام على أفعالٍ جنسية. وينطبق ذلك أيضًا عندما لا تكونُ الموافقةُ ممكنةً بسبب نقصٍ لغويّ أو عقليّ أو نفسيّ أو جسديّ. ويحدث العنف الجنسيّ غالبًا في علاقاتٍ تتسم بالتبعية.

العنف النفسيّ

العنف النفسيّ هو الإهانة المتعمَّدة والحط من قدر الأشخاص من خلال تصريحاتٍ وأفعال. وتوجد أوجهٌ ظاهريةٌ عديدة للعنف النفسي، والتي يصعب على المحايدين التعرُّف عليها. على أن التبعات يمكن أن تكون مرهقةً للغاية على كاهل الضحية.

العنف الأسريّ

يتمثَّل العنف الأسريّ في أعمال العنف في النطاق الأسريّ، أيّ بالمقام الأول في حق شريك الحياة أو الأطفال. ويكونُ المرهق للغاية أثناء ذلك هو أن الإصابات الجسدية والإهانات والتهديدات تحدث في المنزل، حيثُ يُفترض أن يشعر المرءُ بالأمان في الأساس.

المطاردة

يُفهم من المطاردة التحرُّش المتكرر والملاحقة المتعمدة لشخصٍ ما، بحيثُ يتضرر نمطُ حياته ضررًا بالغًا بفعل ذلك ويتهدد أمانه وسلامه.

السكوت ليس حلاً

تُقدِّم منظّماتٌ عديدة مساعدةً احترافية بعد حدوث جريمة. استخدم البوابة odabs.org واعثر على مركز استشاراتٍ قريبٍ من موقعك، يقدمُ لك المساعدة والمساندة الضرورية.

العنف الجسديّ

العنف الجنسيّ

العنف النفسيّ

العنف الأسريّ

المطاردة